كلما بعد عن المعصية عاود إليها
باب التوبة
الكاتب : منقول
التاريخ : 9/12/1433

 

السؤال: شروط التوبة أعرف أنها أربعة أولها البعد عن عمل المعصية والثانية العزم على عدم الرجوع إليها وثالثها الندم على ما مضى وهم إذا كانت المعصية متعلقة بحق الله فقط ويضاف إليها الأربعة وهي حق الإنسان على أن يقبل منه هذا الإنسان عذرة . والسؤال إذا كان الإنسان كلما بعد عن المعصية عاود إليها فما يكون نصيحتكم له حتى يتمكن استئصال المعصية من قلبه نهائي?

 

شروط التوبة خمسة :

 -  الإخلاص لله تعالى فيها .

- أن تقع في الزمن المحدد شرعاً ، وهو قبل أن تغرغر الروح ، وقبل أن تطلع الشمس من مغربها .

 - الإقلاع عن المعصية .

- الندم على فعلها .

- العزم على عدم العودة في المستقبل .

فإن كان حقاً لآدمي أو مظلمة وجب رده واستبراؤه . فإذا تمت هذه الشروط ، فالتوبة صحيحة ماحية لما تقدم . فإن عاد إلى المعصية فليجدد التوبة حتى لو تكرر منه ذلك مراراً ، فإن الله يحب التوابين . وإذا رأى الشيطان منه كثرة التوبة أيس منه . والله أعلم .

بقلم/ فضيلة الشيخ الدكتور أحمد بن عبدالرحمن القاضي

المصدر / موقع العقيدة والحياة