الرئيسية  اتصل بنا
الاثنين 5 محرّم 1439 هـ | 25 سبتمبر 2017 مـ
سلسلة أيكم يعجز عن هذا
تسجيل الدخول تسجيل الدخول
الرجاء إدخال اسم المستخدم
الرجاء إدخال كلمة المرور
استرجاع كلمة المرور
التسجيل التسجيل
الرجاء إدخال اسم المستخدم هذا الاسم مستخدم من قبل الاسم هذا قصير جدا يمكنك التسجيل بهذا الاسم
الرجاء إدخال كلمة المرور الرجاء اختيار كلمة مرور أطول
كلمتي المرور غير متطابقتين
يرجى إدخال بريد إلكتروني صحيح البريد الإلكتروني هذا مستخدم من قبل هذا البريد الإلكتروني صالح للتسجيل

المقالاتملتقى التائبينقصة توبة ابوعبير

  • like
  • 9-12-1433, 1:04 ص

  • 1704

  • لا يوجد


 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.... اما بعد

إيه الأحبه: خير الكلام ماقل ودل, هذه الكلمات البسيطه من أخوكم في الله ابوعبير,أسأل الله ان تكون في ميزان حسناتنا يوم نلقاه, يوم لا ينفع مال ولا بنون, أخوكم إيه الأحبه ليس بشيخ أو طالب علم أو داعيه, إينما هو فقير الى عفو ربه, وعليه من الذنوب ما الله بها عليم,أسأل الله بمنه وكرمه أن يغفر لنا ولكم ما تقدم وما تأخر من ذنوبنا أنه القادر على ذلك, إيه الأخوه الكرام: بعد هذا المقدمه الطويله نختم في هذه الكلمات التي خارجه من القلب الى القلب, أخواني: أريد أن أطرح لكم نبذه بسيطه عن التزامي بعد ما من الله علي في التوبه, بدايه ألتزامي هو عن طريق أخ فاضل أسال الله أن يغفر له ويرحمه, توفى قبل سنه, إيه الأخوه: تعرفون أن الهدايه من الله جل في علاه يختص بها من يشاء سبحانه, بدايتي كما ذكرت عن طريق أخي الذي كنت أذهب معه يوميآ الى العمل في السياره,طبعآ أنا كنت شاب عادي في بيئه عادي في مجتمع عادي, أحب السهر والأفلام وكل شي اقولها لكم بصدق مايغضب الله ويفرح الشيطان, ولكني ذلك الوقت لا أفقه أني أغضب الله جل في علاه لأني أريد ان أعيش فقط يومي ولا أفكر في الغد أكرمني الله في العمل بعد التخرج ولا عشت البطاله التي أسمع عنها وهذا من فضل الله عز وجل,وكذلك بعد سنه من العمل تزوجت, أخي الفاضل الذي ذكرته لكم أول كلامي كان يحرص دائمآ على تشغيل الأشرطه الدينيه وخاص القارئ الشيخ محمد البراك الذي أثر في كثيرآ صوته ماشاء الله, وسبحان الله ومع الوقت بدأت في التحول تدريجيآ أثر في هذا الأخ وألتزامه وحياته وقارنت بين حياتي وحياته وجدت أني أعيش في ضيق وهم وهو يعيش في سعاده وطمأنين , لا وليس هذا فقط أستطاع بعد توفيق الله له أن يبني حياته ويفتح بيت ويتزوج, سبحان الله مع أني أفضل منه في المعيشه لأنه هو ليس سعودي وهو مقيم وأنا أفضل منه راتب وأخر الشهر أنا الذي يبحث عن سلف وهو بعد توفيق الله فتح بيت وتزوج من راتبه الضأيل, ولا أطيل عليكم بعد ذلك قمت أشتري الأشرطه النافعه ولله الحمد فتح الله على قلبي, وبعدها قمت أبحث عن إي شي يوصلني الى التوبه أو صحبه تعينني على الثبات, وكنت أتجول في النت أبحث عن إي شي ينفعني في توبتي, ووفقني الله أن أجد طريق التوبه, الذي هو بداية مشواري في الألتزام, ومشيت فيه ووجدت فيه الصحبه الصالحه التي أعانتني بعد توفيق الله, حتى وصلت الى باب التوبه, ثم طرقت الباب وفتحوا لي الأخوه هنا صدورهم وقبلها قلوبهم أسأل الله بمنه وكرمه أن يجزاهم عنا وعن المسلمين خير الجزاء وأن يجزل لهم المثوبه وأن يجعل كل ما قدموا ويقدموا في ميزان حسناتهم يوم القيامه, وكما ذكر أخينا الفاضل ابومحمد من قبل أن طريق التوبه وباب التوبه, هما مكملان لبعضهما هذاك الطريق وهذا الباب فلا تطرق الباب لأن الباب مفتوح, فبادر أخي الى التوبه قبل أن تغادر ولا تسوف فأن التسويف من عمل الشيطان....

 ولا أنسى كما قيل(( من لايشكر الناس لا يشكر الله)) أحب أن أشكر الأخوه في طريق التوبه الذي هو أول مشوار لي حتى وصلت الى هنا, وعلى رأسهم ابوساره, وابوشهد,وابوابراهيم, وطالب الجنان, وكل من لم يحضرني أسمه وجميع الأخوه والأخوات , الذين كانوا لي نعم الصحبه الصالحه وأعانوني بعد توفيق لله عز وجل على الثبات على التوبه, هذه بختصار قصة توبتي أسأل الله ان ينفع بها, ولم أطرحها هنا إلا والله حبآ لكم ولهذا الموقع العزيز من معزت أصحابه علي, وأنا أعرف أنها قصه متواضعه الحمدلله نسأل الله الأخلاص, وأعذروني على الأطاله, ولا بد نتشارك في طرح قصصنا حتى تعم الفائده.......

///////////////////////////////////////////////////////////////////////////////

هذا وأنا أصبنا فمن الله وأن أخطأنا فمن أنفسنا والشيطان

ولا تبخلوا على أخيكم في النصيحه والتوجيه والدعاء

فنحن بشر نخطاء ونصيب ولسنا ملائكه, والله المستعان

وأخيرآ:

الحمدلله رب العالمين  والصلاة والسلام على النبي المبعوث رحمتآ للعالمين ...

 

كتب بقلم أخيكم: ابوعبير

فجر يوم الخميس الموافق 27/11/1431هجري

 


شارك على فيسبوك شارك على تويتر شارك على غوغل بلس خلاصة تعليقات المقال
مواضيع ذات صلة

أضف تعليقك




CAPTCHA Image
Reload Image