الرئيسية  اتصل بنا
الثلاثاء 23 صفر 1441 هـ | 22 أكتوبر 2019 مـ
سلسلة أيكم يعجز عن هذا
تسجيل الدخول تسجيل الدخول
الرجاء إدخال اسم المستخدم
الرجاء إدخال كلمة المرور
استرجاع كلمة المرور
التسجيل التسجيل
الرجاء إدخال اسم المستخدم هذا الاسم مستخدم من قبل الاسم هذا قصير جدا يمكنك التسجيل بهذا الاسم
الرجاء إدخال كلمة المرور الرجاء اختيار كلمة مرور أطول
كلمتي المرور غير متطابقتين
يرجى إدخال بريد إلكتروني صحيح البريد الإلكتروني هذا مستخدم من قبل هذا البريد الإلكتروني صالح للتسجيل

المقالاتباب التوبةهذه همسة لك أختاه

  • like
  • 9-12-1433, 10:23 م

  • 1849

  • لا يوجد


 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

أختي الغالية

هذه همسة لك أختاه ابعثها لك بكل صدق
ويعلم الله كم احب الخير لك وكم يفرح قلبي بعودتك الصادقة لله وتوبتك
فوالله لا اتمنى الا ان اراك اختى في الله
في درجة عالية في الجنة مثل ما احبها لنفسي
اسال الله ان يبلغنا اياها بفضله ومنه ورحمته
وحب للخير لك فقال صلى الله عليه وسلم

لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه
الراوي: أنس بن مالك المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 13
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

أختي الغالية

انه ضاق بي وانا اراك في تلك الغرف
لاهية مكابرة انصحك فتقولين ما افعل من خطا وقلبك يابي ان يؤيدك
فالمعصية لا يسكن بها القلب بل تجديه قلق لا راحة فيه لانه لا يسكن ولا يطمئن ولا يتلذذ الا بالطاعة
فكيف تريدين ان اصدقك ان ما تفعلينه ليس بخطا !!

أختي الغالية

اخبريني ان كنت اجهل ما الفائدة ؟!! التي جنيتيها من تلك الغرف
ام قلبك ومشاعرك اصبحت

نزهة!!

 

بتنزه بها الشباب فهذا يلقي عليك التحية فتفرحين وهذا يلقي الدعاء فتشرحين
وهذا يلقى الكلمات لاجل ان يظفر منك بالردود وانتي
كأنك مستسلمة وتكابرين وتقولين انه ليس بخطا
لمكابرتك اعجب لان قلبك أول من تؤذين

 


أختي الغالية

هاهم  يغادرون الى واقعهم وانتى في قلبك الكلمات تنقلك من فكرة لفكرة
هو القى التحية على  ... هو كان بالخارج عندما اتيت انتبه لي ... هو يهتم لوجودي
هو يتابع مواضيعي ... وكل ذلك ياأختى من هدر وقتك وشغل تفكيرك
ولو سالتك عن  مايلزمك من واجب لعبادة الله لوجدتك تجهلين وكل ذلك نتيجة
لكذبة انتي تعيشيها وتصديقها ولا يختلف من حولك بل نفسك على ان هذا خطا

أختي الغالية

حاسبي نفسك بصراحة فكم من اخوات وقفنا على قصصهم
كانت بداياتهم وقصصهم نفس المشهد الذي اراك الان فيه
وهذا الذي يجعلني اكرر النصيحة عليك
واصدقك بالقول  لتعودي

أختي الغالية

في الختام اسال الله ان يشرح صدرك للحق وان يرينا الحق حقا ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطل ويرزقنا اجتنابه
وان يرزقنا واياك توبة نصوحةقبل الموت  وطول عمر وحسن عمل وان يجعلنا من المقربين انه ولى ذلك والقادر عليه

وصلى الله على نبينا محمد قدوتنا وعلى اله وصحبة وسلم تسليما كثيرا ومن تبعهم بإحسان الى يوم الدين


أختكم : أنت الجماعة وإن كنت وحدك


شارك على فيسبوك شارك على تويتر شارك على غوغل بلس خلاصة تعليقات المقال
مواضيع ذات صلة

أضف تعليقك




CAPTCHA Image
Reload Image